جاري التحميل

آخر الأخبار

غادة عجمي تطالب الأحياء من المغتربين بدفع 200 دولار وترفض صون كرامتهم اموات

admin     18 مارس,2017         لا تعليق

غاده

بقلم / علي عويس .. رئيس مجلس الاداره

لا احد يعلم سر الحرب التي تشنها غادة عجمي علي وزيرة الهجرة السفيرة نبيله مكرم الا غادة عجمي نفسها
ولكن غادة عجمي والتي تحولت من مضيفه جويه بمطار ات الإمارات الي نائبه في البرلمان المصري مثلها مثل غيرها تدعي انها تمثل المغتربين في البرلمان وهو تمثيل غير حقيقي فكلنا يعلم ان من كان يستطيع ان يضع اسمه في قائمه في حب مصر فهو ناجح لا محاله وهذا أسوأ ما في طريقه الانتخابات بالقائمه
وفِي النهايه الان بالبرلمان نواب باسم المغتربين ولكنهم لا يمثلونهم
فغادة عجمي مثلا هي اول من طالبت بفرض رسوم 200 دولار علي كل مصر ي عند عودته الي مطار القاهرة
وهي الان التي تعترض علي صون كرامته المصري في حاله وفاته خارج وطنه
واعترضت علي الاتفاقيه التي وقعتها وزيرة الهجرة مع مصرالخير والتي تقضي بتحمل مصر الخير مصاريف شحن جثامين المصريين الغير قادرين في حاله الوفاة في الخارج
بحجه ان الدستور يكفل للمواطن المتوفي بالخارج ان تتحمل الدوله نفقات عودته
ولو كانت غادة عجمي تمثل المغتربين فعلا
لكانت شعرت بمدي ما يعانيه اهل المتوفي بالخارج
ففي حاله الوفاة يكون هم الأهل دفن جثمان ذويهم
ولكن مايحدث علي ارض الواقع اصعب من ان يسرده قلم
يتوجه زملاء المتوفي الي السفارات اول شيء تطلبه السفارات شهادة فقر
نعم يا سيدتي شهادة من مصر ان المواطن فقير فهل ياسيدتي الدستور فرق بين الغني والفقير وهناك جثامين تجلس في ثلاجات الموتي بالاشهر
وليست كل البعثات المصريه بالخارج
تعمل من خلال إطار موحد
فالقنصليه المصريه بالرياض مثلا بدأت في تغيير مثل هذا الفكر العقيم
و تتجاوز عن شهادة الفقر هذة بل وتنفذ كل طلبات الشحن التي تقدم اليها
وايضاً في بعض الحالات تعمل علي شحن الجثمانوبعد الشحن تقوم بمطالبه الكفيل لان قانون العمل السعودي المادة 40 تجبر الكفيل علي تحمل نفقات سفر جثمان العامل المتوفي
ولكن بعض الدول لا تعترف بذلك
ويجلس الجثمان بالأسابيع منتظر قرار
ان الوزيرة والتي التقت بالمغتربين في الخارج وحملت همومهم تعلم جيدا مدي اهميه هذة المشكله
وعملت علي إيجاد اكثر من حل
بمعني ان الدول التي ينص قانونها علي تحمل النفقات اهلا وسهلا
وإذا تحملت الدوله المصريه اهلا وسهلا
وإذا تحملت مصر الخير فعلي الرحب والسعه
وإذا كان المتوفي اهله قادرين فلا ضرار
ماذا فعلت وزيرة الهجرة غير القيام بواجباتها
وقد سبق ذلك ان قامت بتيسير فتح مطار ات الصعيد لاستقبال الجثامين بعد ان كان غير ممكن
ان الوطن مسؤليه الجميع
ومشاركه الجميع في حل مشكلاته فرض علينا جميعا
اما اذا فكرنا بطريقه السيدة غادة عجمي فعلينا إيقاف الدعم لمركز 57357 لعلاج السرطان وايضاً
لمركز الدكتور مجدي يعقوب لأمراض القلب
فالدستورايضا ينص علي ان الدوله هي المسؤله عن صحه مواطنيها
فيجب علي السيدة غادة عجمي ان تشكر وزيرة الهجرة لا ان تستجوبها ان كانت حقا تمثل المصريين بالخارج

 

أخبار متعلقة

رأيك

الموقع يستعمل خدمة الاخبار السريعة بدعم Shady M Hammad